منتديات مواضيع
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرااااااا



ادارة منتيات مواضيع





ﻭﻟﺪ ﻋﺼﺒﻲ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

ﻭﻟﺪ ﻋﺼﺒﻲ

مُساهمة من طرف mrghozzi في 2014-01-27, 00:54

[وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذه الصورة]

[وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذا الرابط]
ﻛﺎﻥ ﻫﻨﺎﻙ ﻭﻟﺪ ﻋﺼﺒﻲ ﻭﻛﺎﻥ ﻳﻔﻘﺪ
ﺻﻮﺍﺑﻪ ﺑﺸﻜﻞ ﻣﺴﺘﻤﺮ ﻓﺄﺣﻀﺮ ﻟﻪ ﻭﺍﻟﺪﻩ
ﻛﻴﺴﺎً ﻣﻤﻠﻮﺀﺍً
ﺑﺎﻟﻤﺴﺎﻣﻴﺮ ﻭﻗﺎﻝ ﻟﻪ :
ﻳﺎ ﺑﻨﻲ ﺃﺭﻳﺪﻙ ﺃﻥ ﺗﺪﻕ ﻣﺴﻤﺎﺭﺍً ﻓﻲ ﺳﻴﺎﺝ
ﺣﺪﻳﻘﺘﻨﺎ ﺍﻟﺨﺸﺒﻲ ﻛﻠﻤﺎ ﺍﺟﺘﺎﺣﺘﻚ ﻣﻮﺟﺔ
ﻏﻀﺐ
ﻭﻓﻘﺪﺕ ﺃﻋﺼﺎﺑﻚ .
ﻭﻫﻜﺬﺍ ﺑﺪﺃ ﺍﻟﻮﻟﺪ ﺑﺘﻨﻔﻴﺬ ﻧﺼﻴﺤﺔ
ﻭﺍﻟﺪﻩ ....
ﻓﺪﻕ ﻓﻲ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﺍﻷﻭﻝ 37 ﻣﺴﻤﺎﺭﺍً ،
ﻭﻟﻜﻦ ﺇﺩﺧﺎﻝ ﺍﻟﻤﺴﻤﺎﺭ ﻓﻲ ﺍﻟﺴﻴﺎﺝ ﻟﻢ
ﻳﻜﻦ ﺳﻬﻼً .
ﻓﺒﺪﺃ ﻳﺤﺎﻭﻝ ﺗﻤﺎﻟﻚ ﻧﻔﺴﻪ ﻋﻨﺪ ﺍﻟﻐﻀﺐ ،
ﻭﺑﻌﺪﻫﺎ ﻭﺑﻌﺪ ﻣﺮﻭﺭ ﺃﻳﺎﻡ ﻛﺎﻥ ﻳﺪﻕ
ﻣﺴﺎﻣﻴﺮ ﺃﻗﻞ ،
ﻭﻓﻲ ﺃﺳﺎﺑﻴﻊ ﺗﻤﻜﻦ ﻣﻦ ﺿﺒﻂ ﻧﻔﺴﻪ ،
ﻭﺗﻮﻗﻒ ﻋﻦ ﺍﻟﻐﻀﺐ ﻭﻋﻦ ﺩﻕ
ﺍﻟﻤﺴﺎﻣﻴﺮ ، ﻓﺠﺎﺀ
ﻭﺍﻟﺪﻩ ﻭﺃﺧﺒﺮﻩ ﺑﺈﻧﺠﺎﺯﻩ ﻓﻔﺮﺡ ﺍﻷﺏ ﺑﻬﺬﺍ
ﺍﻟﺘﺤﻮﻝ ، ﻭﻗﺎﻝ ﻟﻪ : ﻭﻟﻜﻦ ﻋﻠﻴﻚ ﺍﻵﻥ ﻳﺎ
ﺑﻨﻲ
ﺍﺳﺘﺨﺮﺍﺝ ﻣﺴﻤﺎﺭ ﻟﻜﻞ ﻳﻮﻡ ﻳﻤﺮ ﻋﻠﻴﻚ
ﻟﻢ ﺗﻐﻀﺐ ﻓﻴﻪ .
ﻭﺑﺪﺃ ﺍﻟﻮﻟﺪ ﻣﻦ ﺟﺪﻳﺪ ﺑﺨﻠﻊ ﺍﻟﻤﺴﺎﻣﻴﺮ
ﻓﻲ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﺍﻟﺬﻱ ﻻ ﻳﻐﻀﺐ ﻓﻴﻪ ﺣﺘﻰ
ﺍﻧﺘﻬﻰ ﻣﻦ
ﺍﻟﻤﺴﺎﻣﻴﺮ ﻓﻲ ﺍﻟﺴﻴﺎﺝ .
ﻓﺠﺎﺀ ﺇﻟﻰ ﻭﺍﻟﺪﻩ ﻭﺃﺧﺒﺮﻩ ﺑﺈﻧﺠﺎﺯﻩ ﻣﺮﺓ
ﺃﺧﺮﻯ ، ﻓﺄﺧﺬﻩ ﻭﺍﻟﺪﻩ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺴﻴﺎﺝ ﻭﻗﺎﻝ
ﻟﻪ : ﻳﺎ ﺑﻨﻲ
ﺃﺣﺴﻨﺖ ﺻﻨﻌﺎً ، ﻭﻟﻜﻦ ﺍﻧﻈﺮ ﺍﻵﻥ ﺇﻟﻰ
ﺗﻠﻚ ﺍﻟﺜﻘﻮﺏ ﻓﻲ ﺍﻟﺴﻴﺎﺝ ، ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺴﻴﺎﺝ
ﻟﻦ ﻳﻜﻮﻥ
ﻛﻤﺎ ﻛﺎﻥ ﺃﺑﺪﺍً ، ﻭﺃﺿﺎﻑ :
ﻋﻨﺪﻣﺎ ﺗﻘﻮﻝ ﺃﺷﻴﺎﺀ ﻓﻲ ﺣﺎﻟﺔ ﺍﻟﻐﻀﺐ
ﻓﺈﻧﻬﺎ ﺗﺘﺮﻙ ﺁﺛﺎﺭﺍً ﻣﺜﻞ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺜﻘﻮﺏ ﻓﻲ
ﻧﻔﻮﺱ ﺍﻵﺧﺮﻳﻦ .
ﺗﺴﺘﻄﻴﻊ ﺃﻥ ﺗﻄﻌﻦ ﺍﻹﻧﺴﺎﻥ ﻭﺗُﺨﺮﺝ
ﺍﻟﺴﻜﻴﻦ ﻭﻟﻜﻦ ﻻ ﻳﻬﻢ ﻛﻢ ﻣﺮﺓ ﺗﻘﻮﻝ :
ﺃﻧﺎ ﺁﺳﻒ
ﻷﻥ ﺍﻟﺠﺮﺡ ﺳﻴﻈﻞ ﻫﻨﺎﻙ
ﻛﺎﻥ ﻫﻨﺎﻙ ﻭﻟﺪ ﻋﺼﺒﻲ ﻭﻛﺎﻥ ﻳﻔﻘﺪ
ﺻﻮﺍﺑﻪ ﺑﺸﻜﻞ ﻣﺴﺘﻤﺮ ﻓﺄﺣﻀﺮ ﻟﻪ ﻭﺍﻟﺪﻩ
ﻛﻴﺴﺎً ﻣﻤﻠﻮﺀﺍً
ﺑﺎﻟﻤﺴﺎﻣﻴﺮ ﻭﻗﺎﻝ ﻟﻪ :
ﻳﺎ ﺑﻨﻲ ﺃﺭﻳﺪﻙ ﺃﻥ ﺗﺪﻕ ﻣﺴﻤﺎﺭﺍً ﻓﻲ ﺳﻴﺎﺝ
ﺣﺪﻳﻘﺘﻨﺎ ﺍﻟﺨﺸﺒﻲ ﻛﻠﻤﺎ ﺍﺟﺘﺎﺣﺘﻚ ﻣﻮﺟﺔ
ﻏﻀﺐ
ﻭﻓﻘﺪﺕ ﺃﻋﺼﺎﺑﻚ .
ﻭﻫﻜﺬﺍ ﺑﺪﺃ ﺍﻟﻮﻟﺪ ﺑﺘﻨﻔﻴﺬ ﻧﺼﻴﺤﺔ
ﻭﺍﻟﺪﻩ ....
ﻓﺪﻕ ﻓﻲ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﺍﻷﻭﻝ 37 ﻣﺴﻤﺎﺭﺍً ،
ﻭﻟﻜﻦ ﺇﺩﺧﺎﻝ ﺍﻟﻤﺴﻤﺎﺭ ﻓﻲ ﺍﻟﺴﻴﺎﺝ ﻟﻢ
ﻳﻜﻦ ﺳﻬﻼً .
ﻓﺒﺪﺃ ﻳﺤﺎﻭﻝ ﺗﻤﺎﻟﻚ ﻧﻔﺴﻪ ﻋﻨﺪ ﺍﻟﻐﻀﺐ ،
ﻭﺑﻌﺪﻫﺎ ﻭﺑﻌﺪ ﻣﺮﻭﺭ ﺃﻳﺎﻡ ﻛﺎﻥ ﻳﺪﻕ
ﻣﺴﺎﻣﻴﺮ ﺃﻗﻞ ،
ﻭﻓﻲ ﺃﺳﺎﺑﻴﻊ ﺗﻤﻜﻦ ﻣﻦ ﺿﺒﻂ ﻧﻔﺴﻪ ،
ﻭﺗﻮﻗﻒ ﻋﻦ ﺍﻟﻐﻀﺐ ﻭﻋﻦ ﺩﻕ
ﺍﻟﻤﺴﺎﻣﻴﺮ ، ﻓﺠﺎﺀ
ﻭﺍﻟﺪﻩ ﻭﺃﺧﺒﺮﻩ ﺑﺈﻧﺠﺎﺯﻩ ﻓﻔﺮﺡ ﺍﻷﺏ ﺑﻬﺬﺍ
ﺍﻟﺘﺤﻮﻝ ، ﻭﻗﺎﻝ ﻟﻪ : ﻭﻟﻜﻦ ﻋﻠﻴﻚ ﺍﻵﻥ ﻳﺎ
ﺑﻨﻲ
ﺍﺳﺘﺨﺮﺍﺝ ﻣﺴﻤﺎﺭ ﻟﻜﻞ ﻳﻮﻡ ﻳﻤﺮ ﻋﻠﻴﻚ
ﻟﻢ ﺗﻐﻀﺐ ﻓﻴﻪ .
ﻭﺑﺪﺃ ﺍﻟﻮﻟﺪ ﻣﻦ ﺟﺪﻳﺪ ﺑﺨﻠﻊ ﺍﻟﻤﺴﺎﻣﻴﺮ
ﻓﻲ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﺍﻟﺬﻱ ﻻ ﻳﻐﻀﺐ ﻓﻴﻪ ﺣﺘﻰ
ﺍﻧﺘﻬﻰ ﻣﻦ
ﺍﻟﻤﺴﺎﻣﻴﺮ ﻓﻲ ﺍﻟﺴﻴﺎﺝ .
ﻓﺠﺎﺀ ﺇﻟﻰ ﻭﺍﻟﺪﻩ ﻭﺃﺧﺒﺮﻩ ﺑﺈﻧﺠﺎﺯﻩ ﻣﺮﺓ
ﺃﺧﺮﻯ ، ﻓﺄﺧﺬﻩ ﻭﺍﻟﺪﻩ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺴﻴﺎﺝ ﻭﻗﺎﻝ
ﻟﻪ : ﻳﺎ ﺑﻨﻲ
ﺃﺣﺴﻨﺖ ﺻﻨﻌﺎً ، ﻭﻟﻜﻦ ﺍﻧﻈﺮ ﺍﻵﻥ ﺇﻟﻰ
ﺗﻠﻚ ﺍﻟﺜﻘﻮﺏ ﻓﻲ ﺍﻟﺴﻴﺎﺝ ، ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺴﻴﺎﺝ
ﻟﻦ ﻳﻜﻮﻥ
ﻛﻤﺎ ﻛﺎﻥ ﺃﺑﺪﺍً ، ﻭﺃﺿﺎﻑ :
ﻋﻨﺪﻣﺎ ﺗﻘﻮﻝ ﺃﺷﻴﺎﺀ ﻓﻲ ﺣﺎﻟﺔ ﺍﻟﻐﻀﺐ
ﻓﺈﻧﻬﺎ ﺗﺘﺮﻙ ﺁﺛﺎﺭﺍً ﻣﺜﻞ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺜﻘﻮﺏ ﻓﻲ
ﻧﻔﻮﺱ ﺍﻵﺧﺮﻳﻦ .
ﺗﺴﺘﻄﻴﻊ ﺃﻥ ﺗﻄﻌﻦ ﺍﻹﻧﺴﺎﻥ ﻭﺗُﺨﺮﺝ
ﺍﻟﺴﻜﻴﻦ ﻭﻟﻜﻦ ﻻ ﻳﻬﻢ ﻛﻢ ﻣﺮﺓ ﺗﻘﻮﻝ :
ﺃﻧﺎ ﺁﺳﻒ
ﻷﻥ ﺍﻟﺠﺮﺡ ﺳﻴﻈﻞ ﻫﻨﺎﻙ


[وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذا الرابط]


avatar
mrghozzi
المدير العام
المدير العام

البلد البلد : تونس
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1120
تاريخ التسجيل : 04/09/2012
العمر : 25
الموقع : منتديات مواضيع
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : مدير مواقع
المزاج المزاج : ذو دعابة

بطاقة الشخصية
الحقول: 10

http://masjid-arra7ma.blogspot.com/ http://mwadhi3.kariya-host.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى